رئيس التحرير

محمــد علــي

عاجل

إعـلان

استياء أهالي المنشية بسبب استمرار انقطاع المياه لـ 20 ساعة يوميًا

إعـلان

اشتكى أهالي شوارع المنشية منها شارع الرحمة، وشارع الإسلام، وشارع عبدالعزيز فاروق، وشارع الشهيد أحمد حمدى، ومنطقة الترابيع وغيرها، من العطش نتيجة لقطع المياه ما يزيد عن 20 ساعة يوميا، واعتماد البعض على طلمبات مياه الغير صالحة للشرب والتي تسبب في انتشار الأمراض.

وقال الأهالي إن المسؤولين لا يتحركون إلا عند حدوث الكوارث، مؤكدين أن المياه لا تأتي لمنازلهم إلا بعد صلاة الفجر ساعة أو ساعتين في اليوم، أو لا تأتي من الأساس، متسائلين هل نقطع الدائري حتى تتحركون من مكاتبكم وتحلون المشكلة؟. 

وناشد الأهالي رئيس الجمهورية والمحافظ المسؤول عن المنطقة والنائب المكلف ورئيس الحي بالتحرك لحل مشكلة انقطاع المياه وتدارك الأزمة قبل تفاقمها. 

وقال عم جمال القاطن في شارع الرحمة المتفرع من شارع الشهيد "حسبنا الله ونعم الوكيل في المسؤولين"، "كيف يعيش الناس في القران 21 ويحرموا من أبسط مطلب وأساس العيشة وهي المياه"، لافتا إلى أنه رجل مسن ولا يقوى على حمل المياه من مكان لأخر مناشدا بحل المشكلة قبل فوات الأوان.

أما محسن أحمد، فقال إنه عريس جديد أشترى شقة في المنطقة ووقتها كان فيه مياه، والآن انقطعت المياه ولا يعرف كيف يتم تجهيزها وكيف يبدأ العمال عملهم بدون مياه لازمة للتشطيب، قائلا: "أبوس أيد المسؤولين يتحركوا الوضع بات في منتهى الصعوبة".

يذكر أن قرابة 500 شخص من أهالى المنشية مناطق "منشية البكارى وطوابق فيصل والمريوطية"، قاموا بقطع الطريق الدائرى وشارع فيصل، في 2015 بسبب انقطاع مياه الشرب عنهم مثل هذه الأيام وتم حل المشكلة لشهور ثم عادت المشكلة مرة أخرى. ويومها تم تعطيل حركة السيارات بشكل كامل حتى وصل رجال المرور الذين اشتبكوا مع الأهالي وتطور الأمر لحالة من الكر والفر.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

تويتر

جوجل بلس