عاجل

إعـلان

حبس ريهام سعيد ومنتج برنامجها في واقعة خطف الاطفال

إعـلان

قررت نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية، بإشراف المستشار إبرهيم صالح المحامي العام الأول، حبس الإعلامية ريهام سعيد، مقدمة برنامج "صبايا الخير" والمذاع علي إحدي القنوات الفضائية، والمنتج الفنى ورئيس التحرير، 4 أيام على ذمة التحقيق، وذلك في القضية رقم 225 لسنة 2018 والمعروفة بـ "التحريض علي خطف الأطفال".

وفي بداية التحقيق أكدت المذيعة أمام المستشار إسلام الجوهري، رئيس نيابة شرق القاهرة أنها لم يصل إليها قرار من النيابة العامة باستدعائهاللتحقيق معها. 

ونفت ريهام سعيد تورطها في قضية اختطاف الطفلين المتهمه فيها معدة ببرنامجها وآخر. 

وكانت فى وقت سابق قد أمرت نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية بإشراف المستشار إبراهيم صالح باستدعاء الإعلامية ريهام سعيد، وطاقم إعداد البرنامج الذى تقدمه، لسماع أقوالهم فى واقعة اتهام معدة ومصور ببرنامج "صبايا الخير" الذى تقدمه بالتحريض على خطف طفلين بدائرة قسم شرطة السلام ثان.

وكشفت تحقيقات النيابة أن معدة البرنامج دخلت فى اتفاق مع عصابة لبيع الاطفال وخطفهم، وقامت بالتواصل مع العصابة على أنها تريد شراء أطفال، وتم الاتفاق على مبلغ 300 ألف جنيه للطفل والاتفاق على طفلين.

وقالت معدة البرنامج إنه تم بالفعل تحديد الموعد وتم إبلاغ وزارة الداخلية قبل الذهاب للعصابة بيوم واحد، وعقب التنسيق والقبض على العصابة وعودة الطفلين لأهلهما، فوجئت باتهام الخاطفين لها بأنها من حرضتهم على الخطف مقابل المبلغ.

وكانت نيابة شرق القاهرة الكلية قررت حبس معدة ومصور ببرنامج "صبايا الخير" الذى تقدمه الإعلامية ريهام سعيد، 15 يوما على ذمة التحقيق لاتهامها بالتحريض على خطف طفلين بدائرة قسم شرطة السلام ثان.

وأكدت المتهمة الأولى خلال التحقيقات معها أن رئيس تحرير البرنامج كلفها بالتواصل مع شاب يدعى إسلام اكتشف عصابة لخطف الأطفال وعليها أن تتصل بالعصابة على أنها تريد شراء أطفال، وتم الاتفاق على مبلغ 300 ألف جنيه للطفل والاتفاق على طفلين.

وقالت المتهمة إنه تم بالفعل تحديد الموعد وتم إبلاغ وزارة الداخلية، وعقب التنسيق والقبض على العصابة وعودة الطفلين لأهلهما، فوجئت باتهام الخاطفين لها بأنها من حرضتهم على الخطف مقابل المبلغ.

كانت الأجهزة الأمنية كثفت الجهود لكشف غموض بلاغ مالكي محل "شقيقين" بغياب نجليهما البالغين من العمر (5، 6 سنوات) حال لهوهما أمام العقار سكنهما بدائرة قسم شرطة ثان السلام.

وردت معلومات إلى البحث الجنائي المكلف لكشف ملابسات الواقعة بالتنسيق مع قطاع الأمن العام بتواجد طفلين بذات الأوصاف بصحبة شخصين بأحد المقاهي بشارع التحرير دائرة قسم شرطة الدقي بالجيزة.

وعلى الفور تم التنسيق مع مديرية أمن الجيزة وتم استهدافهما وضبطهما وتبين أنهما عامل له معلومات جنائية مسجلة، وسائق، مقيمان بحلوان، وبرفقتهما الطفلان.

بمواجهتهما اعترفا بارتكابهما واقعة خطف الطفلين، وأقر السائق بتعرفه على كبابجي، تم ضبطه"، وأبلغه الأخير برغبة إحدى الأسر من إحدى الدول العربية في تبني طفل وطلب منه إحضار طفل أو اثنين له من إحدى دور الأيتام إلا أنه لم يتمكن لعدم جواز التبني لغير المصريين، فاتفق مع العامل على اختطاف طفل مقابل مبلغ مالي قدره 150 ألف جنيه. 

وأضاف العامل أنه أثناء توجهه لزيارة والدته المقيمة بالمنطقة سكن الطفلين، قام باستدراجهما بدعوى شراء حلوى، وقام باحتجازهما بشقة السائق بدائرة قسم شرطة حلوان، واتفق مع الكبابجي على مقابلته والطفلين بالمقهى، فحضر وبصحبته فتاة قرر أنها ابنة عمه (جار ضبطها) وهي من ستقوم بشراء الطفلين مقابل مبلغ مالي قدره 300 ألف جنيه.

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية والعرض على النيابة.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس