عاجل

  • الرئيسية
  • محليات
  • وزير النقل: مصر ارتفعت للمركز 75 عالميا بجودة الطرق بافتتاح الدائرى الإقليمى
إعـلان

وزير النقل: مصر ارتفعت للمركز 75 عالميا بجودة الطرق بافتتاح الدائرى الإقليمى

الدكتور هشام عرفات، وزير النقل وادمواصلات

إعـلان

قال الدكتور هشام عرفات، وزير النقل وادمواصلات، إن النقل البحرى هو الثروة الحقيقية فى مصر، وهناك هدفا لتكرار تجربة نجاح شبكة الطرق والكبارى بالموانئ البحرية، متابعا: "للأسف عند تولى الوزارة سألت عن خطة تطوير الموانئ البحرية ولكن الإجابة لم تكن كاملة، ومنتهى الخطورة أن يتم ضخ استثمارات كبيرة بدون خطة واضحة للموانئ".



 

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، برئاسة النائب هشام عبد الواحد، اليوم الإثنين، لمناقشة عدد من طلبات الإحاطة فى مقدمتها ما يتعلق بالحاجة إلى وضع رؤية مستقبلية واستراتيجية محددة لتطوير الموانئ البحرية المصرية بما يدعم الاقتصاد الوطنى، وذلك بحضور وزير النقل والمواصلات الدكتور هشام عرفات، وزير النقل والمواصلات.


وأضاف عرفات، أن الابتعاد عن الموانئ الجافة كانت غلطة كبيرة على مدار السنوات الماضية، على الرغم من أنها ظهير قوى للموانى البحرية، ولا تسطيع العمل بدونها، لذلك هناك خطة لإنشاء موانى جافة فى 6 اكتوبر والعاشر من رمضان وبرج العرب والسادات ودمياط.


وكشف عرفات، عن ارتفاع المركز العالمى لمصر الخاص بجودة الطرق من 117 إلى 75 عالميا، خصوصا بعد افتتاح الطريق الدائرى الإقليمى.


ولفت وزير النقل، إلى أنه لم يتم الاستفادة على الإطلاق من موقع مصر الإستراتيجى عالميا لذلك فالحكومة ستضخ استثمارات بقيمة 72 مليار جنيه لتطوير الموانئ البحرية خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن هناك أولوية قصوى لتطوير دور السكك الحديد فى التجارة الداخلية، لأنه لو تم الاعتماد على السيارات فقط فى نقل البضائع ستضيع هذه الاستثمارات فى الهواء، وهى غلطة كان موجودة منذ 40 عاما، متابعًا: "عملنا مدن صناعية ضخمة ونسينا نربطها بسكك حديد واضطرينا لنقل البضائع من خلال السيارات".


ونوه عرفات، عن أنه لأول مرة فى تاريخ السكك الحديد يتم استخدامها لنقل ألف طن من السوبر فسفات لتصدريها للخارج من خلال ميناء دمياط، موضحا أن الحكومة خصصت 20 مليار جنيه لتطوير ميناء الإسكندرية.


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان