عاجل

  • الرئيسية
  • محليات
  • التعليم: معلم الإنجليزى يكلفنا 100 ألف جنيه لتأهيله ولن نعين غير المؤهلين مستقبلا
إعـلان

التعليم: معلم الإنجليزى يكلفنا 100 ألف جنيه لتأهيله ولن نعين غير المؤهلين مستقبلا

الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني

إعـلان

قال الدكتور محمد عمر، نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، إن التظلمات على مسابقة العقود المؤقتة للمعلمين، سيتم الانتهاء منها خلال الأسبوع الجارى، موضحًا أنه لم يتم استثناء أى بيانات أو أحد فى إجراءات المسابقة حتى شرط القيد العائلى تم النزول به حتى الدرجة الثانية فقط. 


وأوضح عمر، خلال المؤتمر الصحفى للإعلان عن تفاصيل مسابقة العقود المؤقتة للمعلمين، أن هناك تواصلا مع المتقدمين بشكل مستمر والوزارة تختار الأفضل والملتزم فى المسابقة، ولن تتنازل عن أى شرط من شروط المسابقة، مشددًا على أن المسابقات القادمة لن يسمح فيها بتعيين أى أحد غير مؤهل، مؤكدا، "نريد خريجين مستوفين للشروط، ولن نستهلك موارد الدولة فى تأهيل الأشخاص، فخريج اللغة الإنجليزية يكلف قرابة 100 ألف جنيه لتأهيله".


وأكد نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن بعض الإدارات كانت بها شكاوى وتم فحصها، وأن هناك 96 ملفا فى الشرقية تم استبعادها ولكن بعد فحصها سمح لهم بدخول الامتحانات. 


وشدد نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، أنه سيتم فحص العقود بإجمالى 65 ألف عقد، موضحا أن هناك بعض أعمال التزوير فى الأوراق منها سهلة الخدمة العامة وبعض الأوراق الأخرى، لافتا إلى أنه سيتم تأهيلهم إلكترونيا من خلال الوزارة بأسعار مخفضة لتعظيم المهارات الخاصة بالمعلمين.


وأوضح نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، أنه سيتم محاسبة أى مقصر ومخالف وغير ملتزم بالتعليمات، لافتا أن بعض الذين تقدموا للمسابقة اكتشفت الوزارة انهم يعملون فى جهات خاصة وحكومية، وأن الوزارة لن تسمح بسد الخانة أو المتطوعين للعمل فى التربية والتعليم لأنها لا تعلم ما يقدمه للطلاب فى المدرسة قائلا :" نريد مربى أجيال حقيقى. "


ولفت نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، إلى أنه منذ اليوم الأول لاختبارات المعلمين كانت هناك محاولات لاختراق الموقع ولكن تم التصدى لها بقوة من قبل الوزارة، موضحا أن هناك إشاعات والبلد مستهدفة من الداخل والخارج، مشيرا إلى أنه تم إسناد الاختبارات لإحدى الشركات.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان