عاجل

  • الرئيسية
  • محافظات
  • محافظ أسيوط يشهد افتتاح المؤتمر العلمي الثامن للعلوم الزراعية بجامعة أسيوط
إعـلان

محافظ أسيوط يشهد افتتاح المؤتمر العلمي الثامن للعلوم الزراعية بجامعة أسيوط

جانب من الافتتاح

إعـلان

شهد اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط اليوم افتتاح فعاليات المؤتمر العلمي الثامن للعلوم الزراعية بكلية الزراعة بجامعة أسيوط ؛ وذلك تحت رعايته والدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة وبحضور الدكتور أحمد المنشاوي نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا و البحوث و الدكتورة مها كامل غانم نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والمهندس عمرو عبد العال نائب المحافظ ونبيل الطيبى سكرتير عام المحافظ المساعد والدكتور محمد حمام زين العابدين عميد كلية الزراعة ورئيس المؤتمر و الدكتور فاروق عبد القوي مستشار رئيس الجامعة للشئون الزراعية والبيئية و الدكتور جابر حسن ابو الحجاج وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا ومقرر المؤتمر و الدكتور حمدي العارف الاستاذ بقسم الوراثة منسق المؤتمر و لفيف من أعضاء هيئة التدريس والباحثين من عدد كبير من الجامعات المصرية والعرب.



وأشاد محافظ أسيوط بالمجهود الكبير الذي تقوم به كلية الزراعة في تنمية المجتمع من خلال مساهمتها في تطبيق الأبحاث الزراعية الحديثة في صورة مشروعات زراعية تقلل نسبة البطالة في المجتمع و تزيد الإنتاج الزراعي وتساهم في خفض الأسعار, و بالتالي تساهم في النهوض بالوطن و حل مشكلاته الإقتصادية ، كما وجه دعوته إلى نشر الوعي بأهمية زيادة حجم الصادرات الزراعية لما لها من أثر علي الارتقاء بدخول المزارعين وبالدخل القومي المصري ومواصلة التعاون مع الجهاز التنفيذي لتطوير المزارع بمحافظة

أسيوط وذلك بما يساهم فى تحقيق نهضة زراعية متكاملة في محافظة أسيوط.


وأوضح الدكتور أحمد المنشاوي أن المؤتمر يمثل ترجمة واضحة لرسالة جامعة أسيوط التي تهدف إلى تسخير كل ما تملكه من إمكانيات علمية متطورة وباحثين وعلماء أجلاء لخدمة الوطن والنهوض به كواحدة من جامعات الجيل الثالث مشيراً إلى أن العلوم الزراعية تعد مجالاً واسعاً يمكنه المساهمة بفاعلية كبيرة في تقديم حلول علمية وواقعية لمضاعفة انتاج الثروة الحيوانية و الداجنة والسمكية وكذلك مضاعفة إنتاج المحاصيل الزراعية بما يسهم في تحقيق الاكتفاء الذاتي من تلك المصادر بمحافظة أسيوط بل و بمصر كلها مشيرا إلي أنه جاري تأسيس وحدة تجهيز النباتات الطبية و العطرية بالكلية و التي من المقرر أن يكون لها دورا هاما في تطوير الخدمة الطبية والدوائية لمختلف الأمراض.


وأكدت الدكتورة مها كامل غانم علي حرص إدارة الجامعة علي تقديم كافة سبل الدعم لكلية الزراعة لإنهاء كل ما تحتاجه من إنشاءات و الحصول علي الأجهزة العلمية الحديثة لتنفيذ الأبحاث العلمية و المشروعات التي تتميز بها الكلية لما في ذلك من فوائد عظيمة تعود علي الجامعة و من ثم علي المجتمع الذي يحيط بها حيث تعي إدارة الجامعة تماماً أن العلوم الزراعية و تطبيقها لها علاقة كبيرة بالتنمية المستدامة و التي تعني تلبية احتياجات الحاضر دون المساس بقدرة الأجيال القادمة علي تلبية هذه الاحتياجات في المستقبل.


وأضاف الدكتور محمد حمام عميد الكلية ورئيس المؤتمر أن المؤتمر يهدف إلى استعراض الجديد في مجالات أبحاث العلوم الزراعية وإلى التشجيع على التعاون في تنفيذ أبحاث تطبيقية مشتركة تفيد المجتمع، والذي من المقرر أن يناقش 36 بحثاً خلال 8 جلسات علمية على مدار يومين تدور حول محاور الأراضي والمياه، والإرشاد الزراعي، والاقتصاد الزراعي، والألبان، وأمراض النبات، والوراثة والتكنولوجيا الحيوية، وإنتاج الحيوان الزراعي، وإنتاج الدواجن، والحشرات الاقتصادية، والخضر، ومبيدات الآفات، والفاكهة، وعلوم وتكنولوجيا الأغذية، ونباتات الزينة وتنسيق الحدائق، والمجتمع الريفي، والمحاصيل.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس