عاجل

إعـلان

محافظ الشرقية يبحث معوقات تسليم مشروع مستشفى طوارئ فاقوس

محافظ الشرقية

إعـلان

عقد الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، اجتماعاً موسعاً مع الدكتور هشام مسعود وكيل وزارة الصحة، ووجيه صدقى رئيس مركز ومدينة فاقوس، ومسئول الشركة المسند لها تنفيذ أعمال إنشاء مستشفى طوارئ فاقوس لبحث سبل تذليل العقبات والمعوقات، أمام تسليم المشروع، والانتهاء منه ودخوله الخدمة الفعلية لتقديم خدمة طبية وعلاجية لأهالى المركز والمراكز المجاورة، للارتقاء بالمنظومة الصحية.


وأكد المحافظ أن الدولة تولى اهتماما كبيرا بقطاع الصحة، وتسعى جاهدة لتوفير الاعتمادات المالية اللازمة للتوسع فى إقامة وإنشاء منشآت صحية جديدة، واستكمال تنفيذ المشروعات المتوقفه لدخولها الخدمة الفعلية وتحقيق الاستفادة للمواطنين.


وأشار محافظ الشرقية، إلى أن مستشفى طوارئ فاقوس يُعد صرحاً طبياً جديداً يساهم فى الارتقاء بالمنظومة الصحية وتقديم خدمة صحية وعلاجية للمرضى وللمترددين على المستشفى ويضم 45 سريرا و16 سرير عناية و4 غرف عمليات مجهزة بالأجهزة الطبية اللازمة، بالإضافة إلى القسم الفندقى والقسم العام.


وتكلف مستشفى طوارئ فاقوس مبلغا يتخطى الـ 50 مليون جنيه شاملة الإنشاءات والتجهيزات من معدات، وأجهزة طبية لتقديم الرعاية الصحية والطبية للمرضى، ويتكون من 5 طوابق شاملة الاستقبال والجراحات النوعية والعناية المركزة، وغرف داخلى للمرضى ويضم المبنى طابقا فندقيا وآخر عامّا.


وضم المستشفى تخصصات جراحات المخ والأعصاب والأوعية الدموية، وغيرها من التخصصات لتقديم خدمة صحية وعلاجية لمراكز الشمال بالمحافظة، ولتخفيف العبء والمعاناة على مستشفيات جامعة الزقازيق والمستشفيات العامة والمركزية بقطاع شمال المحافظة.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان