عاجل

إعـلان

خطط لجريمته من سنة ونصف..

قاتلو خبير وزارة العدل: سرقنا 27 ألف جنيه وساعتين

صورة ارشيفية

إعـلان

كشفت الأجهزة الأمنية غموض مقتل خبير بوزارة العدل عثر على جثته داخل شقته بمنطقة الظاهر تبين أن وراء الجريمة 3 متهمين بينهم صديق للمجنى عليه، ألقى القبض على المتهمين، وأمرت النيابة بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات. 


تلقى العميد إيهاب عزيز مأمور الظاهر بلاغا بالعثور على جثة شخص "46 سنة" داخل الشقة سكنه موثوق اليدين من الخلف ووجود آثار خنق وبجواره سكين وبعثرة بمحتويات الشقة. 


وأسفرت جهود فريق البحث الجنائى بالقاهرة بالتنسيق مع قطاع الأمن العام، أن وراء ارتكاب الواقعة 3 أشخاص تم ضبطهم.


واعترف المتهمون بارتكاب الواقعة وقرر أحدهم أنه تعرف على المجنى عليه منذ عام ونصف تقريبًا وخطط لسرقته وفى سبيل تنفيذ ذلك استعان بالمتهمين الآخرين، حيث توجه لمنزل المجنى عليه وانتظر أمام العقار وصعد المتهمان للشقة سكنه وقاما بتوثيقه وتكميمه حتى أوديا بحياته واستوليا على 27 ألف جنيه و2 هاتف محمول و2 ساعة يد وتم بإرشادهم ضبط المسروقات وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.


واستمعت نيابة حوادث غرب القاهرة الكلية، إلى أقوال أصدقاء المجني عليه المبلغين الذين أكدوا أن المجني عليه يدعى شفيع يوسف محمود ، 47 عاما، وأنه تغيب عن عمله منذ 3 أيام بدون أسباب على غير العادة.


وأكدوا أنهم حاولوا الاتصال به على هاتفه المحمول، عدة مرات دون نتيجة حيث كان كل مرة مغلق في نفس الوقت الذي لم يجدوا فيه ردا منه على هاتفه الأرضي وخاصة أنه مقيم بمفرده ، فقرروا زيارته للاطمئنان عليه.


وأوضحوا أنهم بالفعل توجهوا إلى محل إقامة المجني عليه في شارع الجيش بمنطقة الظاهر، وبالطرق عليه لم يجيب ولكنهم شموا رائحة كريهة فاستعانوا بأحد الجيران وطلبوا منه مساعدتهم لفتح باب الشقة، فاستعانوا بنجار تمكن من فتح المنزل في حضور الجيران وصاحب العقار، وفوجئوا عند دخولهم الشقة بعثورهم عليه جثة هامدة ملقاة على الوجه مقيد بالحبال من الخلف وحول رقبته حبل غسيل مشنوقا. 


وأمرت بندب الطب الشرعي لتشريح جثة المجني عليه وإعداد تقرير حول ملابسات الواقعة، والتصريح بالدفن، وندب الأدلة الجنائية لمعاينة محتويات الشقة ورفع البصمات، وطلب تحريات المباحث حول الواقعة وطبيعة عمل المجني عليه ، والبحث إذا كانت له خلافات مع أحد من عدمه.


وتبين أنه برفع البصمات من داخل الشقة تبين سلامة منافذ الشقة وأن جميع الأبواب والشبابيك سليمة ولم تكن بها أي كسر أو فتح عنوة.


وأمرت النيابة بحبس 3 متهمين، 4 أيام على ذمة التحقيقات؛ لتورطهما في قتل خبير بوزارة العدل داخل شقته في منطقة الظاهر.


وجاء في مناظرة النيابة، أن الجثة لرجل في أواخر العقد الخامس من العمر، ولم توجد بها أي إصابات أو جروح ظاهرية، كما تبين وجود حالة من الانتفاخ وظهور رائحة كريهة للجثة نتيجة حدوث الواقعة منذ أيام، وتبين وجود زرقان حول الرقبة، ويخمن أن تكون إسفكسيا الخنق هي سبب الوفاة، كما تبين عدم وجود بعثرة في محتويات المنزل، وجرى التحفظ على حبل موجود في رقبة القتيل، كما تبين أن القتيل كان مقيد اليدين.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان