عاجل

إعـلان

لو عندك حد مسجون.. ننشر شروط الحصول علي عفو رئاسي

أرشيفية

إعـلان

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارا رقم 232 بالإعفاء عن العقوبة الأصلية أو ما تبقى منها وعن العقوبة التبعية المحكوم بها على 560 من المحكوم عليهم.


ومن بين المفرج عنهم بموجب القرار - الذي نشر في الجريدة الرسمية بعددها الصادر اليوم الجمعة - عبد الحليم قنديل "كحالة مرضية".


وأعلنت وزارة الداخلية، شروط الإفراج بالعفو عن المسجونين، والتي جاءت:

- أن يكون محكومًا عليه نهائيًا بعقوبة مقيدة للحرية.

- قضاء نصف مدة العقوبة قبل موعد المناسبة حسب التقويم الميلادى، وبشرط ألا تقل مدة التنفيذ عن ستة أشهر.

- إذا كانت العقوبة بالسجن المؤبد فلا يجوز الإفراج إلا إذا قضى المحكوم عليه فى السجن خمس عشرة سنة ميلادية.

- أن يكون سلوكه أثناء وجوده في السجن يدعو إلى الثقة بتقويم نفسه.

- ألا يكون في الإفراج عنه خطر على الأمن العام.

- وفاء الالتزامات المالية المحكوم بها عليه من المحكمة الجنائية فى الجريمة.

- أن تكون الجريمة المرتكبة من الجرائم التى يشملها القرار الجمهورى الصادر بالعفو.


على أن تكون المناسبة في كل عام:

- عيد ثورة 23 يوليو

- عيد النصر فى السادس من أكتوبر

- عيد الفطر المبارك

- عيد الأضحى المبارك


أما الإفراج الشرطي عن المسجونين فتكون شروطه كالتالي:

- أن يكون محكومًا عليه نهائيًا بعقوبة مقيده للحرية.

- قضاء ثلاث أرباع مدة العقوبة.

- أن يكون سلوكه أثناء وجوده في السجن يدعو إلى الثقة بتقويم نفسه.

- ألا يكون في الإفراج عنه خطر على الأمن العام.

- لا يجوز أن تقل المدة التى تقضى في السجن عن تسعة أشهر على أية حال.. على أن يوضع تحت مراقبة الشرطة المدة المتبقية من العقوبة.

- إذا كانت العقوبة هى السجن المؤبد، فلا يجوز الإفراج إلا إذا قضى المحكوم عليه في السجن عشرين سنة على الأقل مع وضعه تحت مراقبة الشرطة مدة خمس سنوات.

- وفاء الالتزامات المالية المحكوم بها عليه من المحكمة الجنائية فى الجريمة، وذلك ما لم يكن من المستحيل عليه الوفاء بها ( وفى هذه الحالة تجرى تحريات عن الإعسار المادى وتعتمد من النيابة المختصة ).

- إذا تعددت العقوبات المحكوم بها لجرائم وقعت قبل دخول النزيل السجن يكون الإفراج على أساس مجموع مدد هذه العقوبات.


 


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان