عاجل

  • الرئيسية
  • تقارير
  • "التموين" تكشف ملامح منظومة الخبز الجديدة.. وبدء تطبيقها يوليو المقبل
إعـلان

"التموين" تكشف ملامح منظومة الخبز الجديدة.. وبدء تطبيقها يوليو المقبل

الخبز

إعـلان

تعكف وزارة التموين والتجارة الداخلية على وضع الملامح واللمسات النهائية بمنظومة الخبز الجديدة تمهيدًا لتطبيقها، حيث إنه من المتوقع تطبيقها في يوليو المقبل.


وتعتمد منظومة الخبز الجديدة على الدعم النقدي المشروط، بحيث إن بطاقات التموين بدلًا من أن يكون مسجل عليها عدد الأرغفة سيكون الكارت مشحون بملغ مالي محدد، بقيمة عدد الأرغفة المستحقة لكل مواطن، من خلال تسليم المواطن كارت أشبه بكارت الـATM، إذ إن نصيب المواطن في اليوم من الخبز 5 أرغفة، أي 150 رغيفا شهريا.


ووفقا للخطة التي تعكف الوزارة على دراستها، هي تحويل حصة المواطن من الخبز إلى دعم نقدي مشروط متوفر داخل الكارت.


وتهدف الوزارة إلى قيام المواطن بشراء احتياجاته فقط من الخبز وفقًا لعدد الأفراد في البطاقة التموينية، ثم خصم ذلك من الكارت، بنفس طريقة صرف السلع التموينية، وفي حالة توفير المواطنين من المبلغ المخصص للخبز، يمكن أن يضاف إلى بطاقة التموين بحيث يصرف به سلعًا تموينية.


وأكدت وزارة التموين أن المواطن سيحصل على الرغيف بـ٥ قروش في المنظومة الجديدة، فضلا عن أن تلك المنظومة حال تطبيقها ستساهم في تقليل الاستهلاك بنسبة 10% بما يعادل مليون طن قمح.


ومن المقرر أيضا – وفقا للمنظومة الجديدة - ارتفاع تكلفة الرغيف الحر إلى 60 قرشًا، يدفع منها المواطن صاحب بطاقة الخبز 5 قروش، وتقوم وزارة التموين بإيداع 55 قرشًا في الحساب البنكي لصاحب المخبز عن كل رغيف يتم صرفه، ويتم بيع رغيف الخبز مقابل 60 قرشًا خارج بطاقات الخبز ولمن ليس لديهم بطاقات تموينية.


ووفقًا للمنظومة الجديدة أيضا سيتم تحرير سعر الدقيق بحيث يحصل صاحب المخبز على كميات الدقيق التي يريدها دون حد أقصى، على أن يقوم بسداد قيمتها نقدًا وفورًا.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان