عاجل

إعـلان

هل سيصبح الاشتراك في الفيس بوك بمقابل مادي؟

إعـلان

في تطور مفاجئ، يكسر سياسة فيسبوك المستمرة منذ أكثر من 11 عاماً، قام الموقع بتغيير شعاره على صفحته الرئيسية، لافتاً الانتباه إلى خططه المستقبلية، وفاتحاً الباب أمام التوقعات في أن يصبح أشهر موقع للتواصل الاجتماعي غير مجاني، وفقاً لما نشرته صحيفة USA Today الأمريكية. 


الرسالة الافتتاحية التي تظهر في صفحة تسجيل الدخول، منذ تأسيس الموقع عام 2008، كانت تقول: «هذه الخدمة مجانية، وستظل كذلك دائماً». 


لكن منذ يوم 7 أغسطس/آب 2019، قام موقع فيسبوك، بتبديل هذا الشعار، واستبداله برسالة ترحيب أخرى تقول: «إنه سهل وسريع». 


هذا التغيير الذي قد يبدو بسيطاً، إلا أنه قد يعكس خطط الشركة في تحويل عملاق مواقع التواصل الاجتماعي من خدمة مجانية إلى مدفوعة الأجر.


وأثارت هذه الخطوة حيرة واسعة لمستخدمي الموقع، وتساءل معلقون حول ما إذا كانت «فيسبوك» تمهد لإلزام المستخدمين بالدفع مقابل الدخول إلى المنصة.


وفي قسم «ما ينبغي معرفته» بموقع «فيسبوك»، يوجد نص يؤكد أن الموقع لا يلتزم التزاماً تاماً بأن تظل خدماته مجانية على الدوام.


هل غير فيسبوك سياسته؟

وقال مارك بارثولوميو، أستاذ الملكية الفكرية والقانون السيبراني بجامعة بوفالو الأمريكية، إن هذا التغيير ربما سيتم اتخاذه مستقبلاً للحفاظ على خصوصية المستخدمين.


وأضاف: «الجميع يعلم أن فيسبوك يلاحقك بالإعلانات، إنها ليست خدمة مجانية». 


فيما صرح متحدث باسم فيسبوك لصحيفة usa today بأن الموقع سيكون دائماً مجانياً. وصفحات الواجهة الرئيسية لموقع فيسبوك يتم تحديثها بانتظام مجاناً. 


وأعلنت الشركة أن خدمة الموقع مجانية في عام 2010، حيث قامت بتعديل شعارها إلى «إنه مجاني ويمكن لأي شخص الانضمام».


وجاء هذا التبديل وسط خدعة فيروسية تم توزيعها في عام 2009 على المنصة، محذرة المستخدمين من أنه سيتعين عليهم الدفع مقابل خدمة اشتراك ما لم ينشروا رسالة على جدرانهم.


ويٌشار إلى أن عملاق مواقع التواصل الاجتماعي واجه العديد من المتاعب في السنوات الماضية بسبب قضايا خرق بيانات المستخدمين، والتجسس عليهم في ظل المنافسة القوية مع مواقع التواصل الأخرى. 

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان