عاجل

إعـلان

"السبت أم الأحد؟!".. إجازة رأس السنة الهجرية حائرة

إعـلان

تستطلع دار الإفتاء المصرية، هلال شهر المحرم لعام 1441 هجرية، بعد غروب شمس اليوم الجمعة (6.22 مساءً)، من خلال لجانها الشرعية والعلمية المنتشرة في جميع أنحاء الجمهورية.


كانت الحسابات الفلكية للمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، أشارت إلى أن بداية العام الهجري الجديد ستوافق فلكياً يوم السبت ٣١ أغسطس الحالي، حيث ستثبت رؤية هلال شهر المحرم يوم الرؤية الشرعية حسابيا.


ووفقا لتلك الحسابات، فإن عدة شهر ذي الحجة الجاري ستكون ٢٩ يومًا.


ولا تعتمد مصر على الحسابات الفلكية في تحديد أهلة الشهور القمرية، بل ما يثبت بالرؤية الشرعية لدى اللجان الشرعية والعلمية التابعة لدار الافتاء المصرية.


وأثارت إجازة رأس السنة الهجرية جدلًا خلال الأيام الماضية بين "السبت أو الأحد"، ما دفع المركز الإعلامي لمجلس الوزراء لإصدار بيان رسمي بشأن تحديد موعدها.


وقال مجلس الوزراء، إنه لا صحة لما تردد حول منح إجازة رأس السنة الهجرية يوم الأحد الموافق 1 سبتمبر 2019 بدلاً من يوم السبت الموافق 31 أغسطس 2019.


وفي ذات السياق، أصدر الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قراراً يقضي بأن تكون إجازة رأس السنة الهجرية في الوزارات والمصالح الحكومية والهيئات العامة ووحدات الإدارة المحلية، وشركات القطاع العام، وشركات قطاع الأعمال العام، يوم الأول من شهر محرم عام 1441 هجرية، وذلك طبقاً لما تسفر عنه الرؤية الشرعية، وبما يوافق ذلك من التاريخ الميلادي.


لكن المستشار نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، عاد ليشير إلى أنه من الوارد أن يكون الأحد المقبل إجازة رسمية، بمناسبة رأس السنة الهجرية، في حال أعلنت دار الإفتاء المصرية أن السبت المقبل هو المتمم لشهر ذي الحجة.


وقال المتحدث باسم مجلس الوزراء في مداخلة تليفزيونية، إنه عندما تحدث رئيس الوزراء، عن اعتبار الأحد يوم عمل اعتيادي، تحدث باعتباره أحد أيام الأسبوع، بعيدًا عن إجازة رأس السنة؛ نظرًا لأن دار الإفتاء لم تعلن بعد موعد رأس السنة الهجرية.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان