عاجل

إعـلان

السيسي: "اللي احنا فيه صعب أوي.. والمسار الجديد هو الأفضل"

الرئيس السيسي

إعـلان

تحدث الرئيس عبدالفتاح السيسي، عن تطوير منظومة التعليم، وذلك في بداية جلسة "اسأل الرئيس"، بختام مؤتمر الشباب الثامن، اليوم السبت.


جاء ذلك ردًا على تساؤل بشأن جدوى إدخال أجهزة "التابلت" للعملية التعليمية، في ظل ضعف عناصر منظومة التعليم من حيث: تأهيل المعلم ورفع مستواه الاجتماعي، والاهتمام بالبنية الأساسية للمجتمع، وغير ذلك من العناصر.


وأوضح الرئيس، أن مصر مرت بعدد من المرحل خلال السنوات الست الماضية، أولها تثبيت الدولة المصرية والحفاظ عليها؛ لأن الدولة كانت معرضة لمخاطر كبيرة جدًا، وكانت الأولوية للحفاظ على الدولة وتثبيتها، وبالتوازي كانت القيادات تستكمل باقي المحاور ولكن بشكل متدرج.


أما المرحلة الثانية فتمثلت في التنمية والتعمير، والثالثة كانت للاهتمام بالعمل ومن ذلك الاهتمام بمجال التعليم والصحة، بحسب الرئيس.


وتحدث الرئيس عن حجم منظومة التعليم المصرية والتي تضم ( 23 مليون طالب، 50 ألف مدرسة، 1.3 مليون معلم، وموازنة تقدر بـ130 مليار جنيه، 80% منها تذهب لصالح أجور العاملين).


وأكد السيسي أن التعليم أمر تفاعلي بين الدولة والرأي العام، وما دام الأمر كذلك، لا بد أن يكون الرأي العام متقبل أو على الأقل مستعد للتغيير ومعاونة الدولة لتحقيقه: "مش هنقدر نقول إننا نستطيع النجاح في القضية دي بمفردنا لإنها مش قضية منفصلة عن الشعب المصري، احنا كمجتمع مستعدين للتعاون لإنجاح التجربة".


وأشار إلى أن القضية لا تكمن في "التابلت" لأنه عنصر بسيط من عناصر التطوير، إلا أن الموضوع متكامل "الموضوع مدروس وليه مسار"، موجهًا رسالة لأولياء الأمور: "الخوف مشروع بس أكيد إحنا مش هنعمل تطوير علشان نضيع الناس".


وبالنسبة لمن يسأل عن مدى "رضا الرئيس عن التطوير"، رد قائلًا: "للي بيسأل، أنا راضي عن الفكرة وإلا ماكانتش هتخرج، لكن عن التطبيق هو احنا لسة عملنا حاجة؟، على الأقل لما نخلص 12 سنة عقبال ما نقيم النتائج اللي بنتمناها".


ووجه الرئيس سؤالًا: "هل المسار الحالي هو الأفضل، أم المسار الجديد أفضل؟"، ليرد: "طبعًا المسار الجديد هو الأفضل، اللي احنا فيه صعب أوي".


وأكد الرئيس أن عملية تشكيل وبناء الشخصية المصرية لا تتم بالتعليم فقط، ولكن هناك عناصر أخرى مثل: الإعلام، المسجد والكنسية، والإعلام: "لو المدرسة بتبني وحد تاني بيهد يبقى مفيش إنجاز، لما المجتمع كله يترابط هيكون فيه نتائج كويسة، لما نتكلم على بناء شخصية مصرية يعني تعليم وإعلام ومسجد وكنيسة وأسرة".


وبالنسبة للارتفاع بدخل المعلم، اتفق الرئيس على ضرورة السير في هذا الاتجاه، ولكن الأمر يتربط بقدراتنا الاقتصادية: "كل ما قدراتنا الاقتصادية هتتحسن كلما نستطيع التحسين من ظروف كل المواطنين، وهيكون المعلمين على رأسهم لإن مهتمهم مقدسة".


وتابع: "لو عندنا 1.3 مليون معلم، وكل معلم هنزوده ألف جنيه بس، يعني عايزين 1.3 مليار جنيه شهريًا، و13 مليار سنويًا، صحيح ممكن ندبر الأموال دي، بس كل ما ظروفنا تتحسن هنقدر، مش عايزين ننسى إن كل سنة بيزيد عدد الطلاب بسبب النمو السكاني، وبالتالي الطلب على المدارس الجديدة والمعلمين الجدد يزداد".


وأكد الرئيس أن التعليم الحقيقي ينتج شخصية من الصعب السيطرة عليها بالوسائل الحديثة: "احنا عايزين ده، العقل الناقد مهم".


​وانطلقت صباح اليوم السبت، فعاليات المؤتمر الوطني للشباب في نسخته الثامنة والمنعقد بمركز المنارة للمؤتمرات بالقاهرة الجديدة، بمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي.


وحضر فعاليات المؤتمر رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي ورئيس مجلس النواب الدكتور على عبدالعال وعدد من الوزراء وكبار رجال الدولة، فضلا عن مشاركة 1600 شاب من مختلف القطاعات في الدولة.


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان