عاجل

إعـلان

بالتفاصيل.. عامل بقنا يلقي طليقته وابنته في الترعة

إعـلان

استدرج عامل بقنا، طليقته ورضيعته، وألقاهن في ترعة الإسماعيلية بالقرب من كوبري الساحل، مما أسفر عن وفاة الطفلة غرقًا ونجاة الأم.


تلقى اللواء مجدي القاضي، مدير أمن قنا، إخطارًا من مركز شرطة أبوتشت، بضبط حسام.ا.م، 24 عامًا، عامل، لاتهامه بإلقاء طليقته ورضيعته، في النيل، بعد استدراجهن من قنا، خشية الفضيحة.


وكشفت تحريات المباحث برئاسة العميد قرشي عبدالمنعم، رئيس فرع البحث الجنائي في أبوتشت، والمقدم أحمد عبدالحق، وكيل فرع البحث الجنائي، أن المتهم كانت تربطه علاقة غير شرعية مع سيدة.ع.ش، 19 عامًا، حتى حملت منه، قبل أن يتزوجها، وتدخل وسطاء خير، وأقنعوه أنه لا بد وأن يتزوج هذه الفتاة، وعقب اتمام عقد الزواج، قام بتطليقها.


وأوضحت التحريّات، أن الزوجة أنجبت فتاة، أطلقت عليها اسم إيمان، وتبلغ من العمر حاليًا عامان، رفض المتهم الاعتراف بها في البداية، وطلب تحليل DNA  للتأكد من أنها ابنته، حتى قام بكتابتها على اسمه.


حاول المتهم أن يقنع زوجته بأنها لابد وأن تعود إليه، حتى يعيشا سويًا، برفقة ابنتهما، ولكن والدة الزوجة كانت تصر على الرفض، لما فعله معها في البداية، وفي يوم من الأيام، غافلت الزوجة أسرتها، واستجابت لطلب طليقها، وسافرت إليه للقاهرة.


انتظرها المتهم برفقة صديق له، وعقب وصولهما إلى كوبري الساحل بالقرب من ترعة الإسماعيلية، قام صديقه بأخذ الطفلة، وألقى المتهم طليقته في الترعة، قاصدًا التخلص منها، وبعدها ألقى رضيعته أيضًا للتخلص منها، خشية الفضيحة على حد قوله.


نجت طليقته من الموت، بعد أن استطاعت أن تخرج من المياه، بينما استمرت الطفلة في التيل، حتى طفت في منطقة مشتول بالشرقية، جثة هامدة.


ذهبت الأم لمركز شرطة أبوتشت، واتهمت طليقها بارتكاب الواقعة، وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبطه، واعترف بارتكاب الواقعة، خشية الفضيحة، وتم إحالته للنيابة العامة، التي قررت حبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان