عاجل

إعـلان

"الوزراء" يكشف حقيقة دخول وحدات دم ملوثة بالفيروسات للبلاد

إعـلان

نفى المركز الإعلامي بمجلس الوزراء ما انتشر في بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء بشأن دخول وحدات دم ملوثة بالفيروسات للبلاد.


وتواصل المركز الإعلامي، مع وزارة الصحة والسكان، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لدخول وحدات دم ملوثة بالفيروسات للبلاد، وأن كافة أكياس الدم المتوافرة بجميع المستشفيات وبنوك الدم المصرية آمنة تمامًا وخالية من أي أمراض، مُوضحةً أن عملية دخول وحدات الدم ومكوناته ومشتقاته تخضع لرقابة صارمة، وإجراءات وقائية وفقًا للمعايير الصحية العالمية، ولا يسمح بدخولها إلا بعد التأكد من خلوها من جميع الأمراض.

وأكدت وزارة الصحة والسكان أن المخزون الإستراتيجي من أكياس الدم - بكافة الفصائل- بالمستشفيات وبنك الدم الرئيسي والبنوك الفرعية بكافة محافظات الجمهورية كافٍ تمامًا لسد العجز في حالة وجود أي طوارئ.

وأشارت الوزارة إلى بدء تطبيق شبكة موحدة تربط بنوك الدم في مصر، لمتابعة أعداد أكياس الدم وعدد الفصائل ومشتقات الدم، لافتةً إلى أن الهدف من ميكنة بنوك الدم هو تعويض أي عجز طارئ في مخزون أكياس الدم من خلال التعاون بين بنوك الدم وبعضها البعض، وكذلك متابعة آلية عمل بنوك الدم بشكلٍ أفضل.

وناشدت الوزارة جميع المواطنين عدم الانسياق وراء تلك الشائعات المغرضة أو الأنباء المضللة التي تستهدف إثارة القلق والذعر بين المواطنين، مع أهمية الرجوع إلى الوزارة في حالة وجود أي استفسار أو شكوى من خلال الاتصال على رقم الوزارة (25354150 /02).


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان