عاجل

إعـلان

رئيس إقليم كتالونيا يمثل للمحاكمة بتهم العصيان المدني

إعـلان

مثل رئيس إقليم كتالونيا كيم تورا أمام محكمة إسبانية اليوم الاثنين بتهمة العصيان المدني بعدما تجاهل أمرا لإزالة رموز تؤيد استقلال الإقليم من مباني حكومية قبيل الانتخابات الإسبانية التي أجريت في أبريل الماضي.


وأصدرت مفوضية الانتخابات الإسبانية الأمر في آذار/مارس لإزالة رموز من مقار الحكومة الإقليمية من بينها أشرطة صفراء، ترمز إلى التضامن مع زعماء الإقليم المسجونين، على أساس أن تلك الرموز تشكل فقط جزءا من سكان الإقليم.


وقالت المفوضية إنه كان يتعين على الإدارة التزام الحياد قبل الانتخابات العامة. وقد طالب المدعي العام الإسباني بمعاقبة تورا بمنعه من المنصب لمدة 20 شهرا ودفع غرامة قدرها 30 ألف يورو (33 ألف دولار)


وكانت المحكمة العليا الإسبانية قد أصدرت حكما في 14 أكتوبر الماضي بسجن تسعة زعماء من حركة الاستقلال لمدد تصل إلى 13 عاما.


وقد خرج المتظاهرون إلى الشوارع منذ صدور الحكم وقد تحولت المظاهرات في أغلب الأحيان إلى أعمال عنف.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان